ابداع العرب



أهلاً وسهلاً بك زائرنا الكريم /
يسعدنا دخول اذا كنت مسجل معنا ، او التسجيل اذا لم تكن قد سجلت عضوية قبل ذلك ...
واعلم ان تسجيلك ومشاركتك معنا هي وسااام نتشرف به ونسعد بتحصيله


ابداع العرب

منتدي ابداع وتصميم وتطوير
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  تسجيل  

شاطر | 
 

 [خطبة] أهم مسائل التشبه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فارس الابداع
عضو مؤسس
عضو مؤسس
avatar

مشاركاتي : 361
نقاط النشاط : : 7646
السٌّمعَة : 15
العمر : 20

مُساهمةموضوع: [خطبة] أهم مسائل التشبه   الخميس أبريل 07, 2016 9:04 am

ﺍﻟﺨﻄﺒﺔ ﺍﻷﻭﻟﻰ :
ﺇﻥ ﺍﻟﺤﻤﺪ ﻟﻠﻪ ﻧﺤﻤﺪﻩ، ﻭﻧﺴﺘﻌﻴﻨﻪ ﻣﻦ ﻳﻬﺪﻩ ﺍﻟﻠﻪ ﻓﻼ ﻣﻀﻞ ﻟﻪ ﻭﻣﻦ ﻳﻀﻠﻞ ﻓﻼ ﻫﺎﺩﻱ ﻟﻪ ﻭﺃﺷﻬﺪ ﺃﻥ ﻻ ﺇﻟﻪ ﺇﻻ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﺣﺪﻩ ﻻ ﺷﺮﻳﻚ ﻟﻪ ﻭﺃﻥ ﻣﺤﻤﺪﺍ ﻋﺒﺪﻩ ﻭﺭﺳﻮﻟﻪ . ﺃﻣﺎ ﺑﻌﺪ :
ﺃﻣﺮﻧﺎ ﺭﺑﻨﺎ ﺃﻥ ﻧﻘﺮﺃ ﺍﻟﻔﺎﺗﺤﺔ ﻓﻲ ﻛﻞ ﺭﻛﻌﺔ ﻭﻻ ﺗﺼﺢ ﺍﻟﺼﻼﺓ ﺇﻻ ﺑﻬﺎ؛ ﻓﻘﺮﺍﺀﺗﻬﺎ ﺷﺮﻁ ﻣﻦ ﺷﺮﻭﻁ ﺍﻟﺼﻼﺓ . ﻭﻣﻤﺎ ﻧﻘﺮﺃﻩ ﻓﻲ ﺻﻼﺗﻨﺎ ﻓﻴﻬﺎ ‏( ﺍﻫﺪﻧﺎ ﺍﻟﺼﺮﺍﻁ ﺍﻟﻤﺴﺘﻘﻴﻢ ‏)... ﻓﻨﺤﻦ ﻧﺪﻋﻮ ﺍﻟﻠﻪ ﺃﻥ ﻳﺪﻟﻨﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺼﺮﺍﻁ ﺍﻟﻤﺴﺘﻘﻴﻢ ﻓﻨﻌﺮﻓﻪ، ﻭﺃﻥ ﻳﻮﻓﻘﻨﺎ ﺑﻌﺪ ﻣﻌﺮﻓﺘﻨﺎ ﻟﻪ ﻓﻨﺴﻠﻜﻪ؛ ﻭﻫﻮ ﺻﺮﺍﻁ ﺍﻟﻨَّﺒِﻴِّﻴﻦَ ﻭَﺍﻟﺼِّﺪِّﻳﻘِﻴﻦَ ﻭَﺍﻟﺸُّﻬَﺪَﺍﺀ ﻭَﺍﻟﺼَّﺎﻟِﺤِﻴﻦَ، ﻭﻧﺪﻋﻮﻩ ﺃﻥ ﻳﺒﺎﻋﺪﻧﺎ ﻋﻦ ﻃﺮﻳﻖ ﺍﻟﻤﻐﻀﻮﺏ ﻋﻠﻴﻬﻢ ﻭﻫﻢ ﺍﻟﻴﻬﻮﺩ، ﻭﻋﻦ ﻃﺮﻳﻖ ﺍﻟﻀﺎﻟﻴﻦ ﻭﻫﻢ ﺍﻟﻨﺼﺎﺭﻯ، ﺛﻢ ﻧﺆﻣﻦ ﻋﻠﻰ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺪﻋﺎﺀ ﺟﻤﺎﻋﺎﺕ ﻭﻓﺮﺍﺩﻯ ﻓﻨﻘﻮﻝ : ﺁﻣﻴﻦ؛ ﺃﻱ ﺍﻟﻠﻬﻢ ﺍﺳﺘﺠﺐ ﺩﻋﺎﺀﻧﺎ .
ﻓﻤﺨﺎﻟﻔﺔ ﺍﻟﻜﻔﺎﺭ ﻭﻣﻨﻬﻢ ﺍﻟﻴﻬﻮﺩ ﻭﺍﻟﻨﺼﺎﺭﻯ ﻭﻋﺪﻡ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺑﻬﻢ ﻣﻦ ﺃﻋﻈﻢ ﻣﻘﺎﺻﺪ ﺍﻟﺸﺮﻳﻌﺔ، ﻭﻛﻼﻣﻲ ﻓﻲ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺪﻗﺎﺋﻖ ﻋﻦ ﺃﻫﻢ ﻣﺴﺎﺋﻞ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ . ﻭﻣﻦ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺍﻟﻤﻨﻬﻲ ﻋﻨﻪ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺑﺎﻟﻜﻔﺎﺭ، ﻭﺍﻟﻤﻘﺼﻮﺩ ﺑﺎﻟﺘﺸﺒﻪ ﺑﺎﻟﻜﻔﺎﺭ ﻫﻮ ﻣﻮﺍﻓﻘﺘﻬﻢ ﻓﻴﻤﺎ ﻫﻮ ﻣﻦ ﺧﺼﺎﺋﺼﻬﻢ . ﻓﺎﻟﺘﺸﺒﻪ ﺑﺎﻟﻜﻔﺎﺭ : ﻣﻤﺎﺛﻠﺘﻬﻢ ﻓﻲ ﻋﻘﺎﺋﺪﻫﻢ ﺃﻭ ﻋﺒﺎﺩﺍﺗﻬﻢ ﺃﻭ ﻋﺎﺩﺍﺗﻬﻢ ﺍﻟﺘﻲ ﻳﺨﺘﺼﻮﻥ ﺑﻬﺎ ﺩﻭﻥ ﻏﻴﺮﻫﻢ ﻓﻬﺬﺍ ﻫﻮ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺍﻟﻤﺤﺮﻡ .
ﻭﺗﺤﺮﻳﻢ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺑﺎﻟﻜﻔﺎﺭ ﺩﻝ ﻋﻠﻴﻪ ﺍﻟﻜﺘﺎﺏ ﻭﺍﻟﺴﻨﺔ ﻭﺇﺟﻤﺎﻉ ﺍﻷﻣﺔ؛ ﻳﻘﻮﻝ ﺭﺑﻨﺎ ﺗﺒﺎﺭﻙ ﻭﺗﻌﺎﻟﻰ : } ﺛُﻢَّ ﺟَﻌَﻠْﻨَﺎﻙَ ﻋَﻠَﻰ ﺷَﺮِﻳﻌَﺔٍ ﻣِّﻦَ ﺍﻟْﺄَﻣْﺮِ ﻓَﺎﺗَّﺒِﻌْﻬَﺎ ﻭَﻟَﺎ ﺗَﺘَّﺒِﻊْ ﺃَﻫْﻮَﺍﺀ ﺍﻟَّﺬِﻳﻦَ ﻟَﺎ ﻳَﻌْﻠَﻤُﻮﻥَ { ‏[ ﺍﻟﺠﺎﺛﻴﺔ : 18 ‏] . ﻓﺄﻣﺮ ﺍﻟﻠﻪ ﻧﺒﻴﻪ ﺑﺎﺗﺒﺎﻉ ﺷﺮﻳﻌﺘﻪ ﻭﻧﻬﺎﻩ ﻋﻦ ﻣﺘﺎﺑﻌﺔ ﺍﻟﻜﻔﺎﺭ ﻭﻣﺸﺎﺑﻬﺘﻬﻢ، ﻭﻣﻤﺎ ﻭﺭﺩ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻨﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﻬﻲ ﻋﻦ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺑﺎﻟﻜﻔﺎﺭ ﺣﺪﻳﺚ ﺍﺑْﻦِ ﻋُﻤَﺮَ ﻗَﺎﻝَ : ﻗَﺎﻝَ ﺭَﺳُﻮﻝُ ﺍﻟﻠَّﻪِ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ : ‏« ﺑُﻌِﺜْﺖُ ﺑِﺎﻟﺴَّﻴْﻒِ ﺣَﺘَّﻰ ﻳُﻌْﺒَﺪَ ﺍﻟﻠَّﻪُ ﻟَﺎ ﺷَﺮِﻳﻚَ ﻟَﻪُ ﻭَﺟُﻌِﻞَ ﺭِﺯْﻗِﻲ ﺗَﺤْﺖَ ﻇِﻞِّ ﺭُﻣْﺤِﻲ ﻭَﺟُﻌِﻞَ ﺍﻟﺬِّﻟَّﺔُ ﻭَﺍﻟﺼَّﻐَﺎﺭُ ﻋَﻠَﻰ ﻣَﻦْ ﺧَﺎﻟَﻒَ ﺃَﻣْﺮِﻱ ﻭَﻣَﻦْ ﺗَﺸَﺒَّﻪَ ﺑِﻘَﻮْﻡٍ ﻓَﻬُﻮَ ﻣِﻨْﻬُﻢْ ‏» ‏( ﺭﻭﺍﻩ ﺍﻹﻣﺎﻡ ﺃﺣﻤﺪ : 5093 ﺑﺈﺳﻨﺎﺩ ﺣﺴﻦ ‏) . ﻓﻘﻮﻝ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ : ‏« ﻣَﻦْ ﺗَﺸَﺒَّﻪَ ﺑِﻘَﻮْﻡٍ ﻓَﻬُﻮَ ﻣِﻨْﻬُﻢْ ‏» ﻭﻋﻴﺪ ﺷﺪﻳﺪ، ﻭﻳﺨﺘﻠﻒ ﺫﻟﻚ ﺑﺎﺧﺘﻼﻑ ﻧﻮﻉ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﻭﻣﺎ ﻳﻘﻊ ﻓﻲ ﺍﻟﻘﻠﺐ .
ﻓﻴﺤﺮﻡ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺑﺎﻟﻜﻔﺎﺭ ﺑﺎﺣﺘﻔﺎﻻﺗﻬﻢ ﺍﻟﺨﺎﺻﺔ ﺑﻬﻢ؛ ﻓﻌﻦ ﺃﻧﺲ ﺑﻦ ﻣﺎﻟﻚ ﻗﺎﻝ : ﻗﺎﻝ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ : ‏« ﻗﺪﻣﺖ ﺍﻟﻤﺪﻳﻨﺔ ﻭﻷﻫﻞ ﺍﻟﻤﺪﻳﻨﺔ ﻳﻮﻣﺎﻥ ﻳﻠﻌﺒﻮﻥ ﻓﻴﻬﻤﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﺎﻫﻠﻴﺔ، ﻓﻘﺎﻝ : ﻗﺪﻣﺖ ﻋﻠﻴﻜﻢ ﻭﻟﻜﻢ ﻳﻮﻣﺎﻥ ﺗﻠﻌﺒﻮﻥ ﻓﻴﻬﻤﺎ، ﺇﻥ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﺰ ﻭﺟﻞ ﺃﺑﺪﻟﻜﻢ ﺑﻬﻤﺎ ﺧﻴﺮﺍ ﻣﻨﻬﻤﺎ : ﻳﻮﻡ ﺍﻟﻔﻄﺮ ﻭﻳﻮﻡ ﺍﻟﻨﺤﺮ ‏» ‏( ﺭﻭﺍﻩ ﺍﻹﻣﺎﻡ ﺃﺣﻤﺪ : 13058 ﺑﺈﺳﻨﺎﺩ ﺻﺤﻴﺢ ‏) . ﻓﺄﺑﻄﻞ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﺍﻻﺣﺘﻔﺎﻝ ﺑﺄﻋﻴﺎﺩ ﺍﻟﻜﻔﺎﺭ، ﻭﺃﺑﺪﻟﻪ ﺑﺎﻻﺣﺘﻔﺎﻝ ﺑﺎﻟﻌﻴﺪﻳﻦ ﺍﻟﺸﺮﻋﻴﻴﻦ .
ﻭﻳﺤﺮﻡ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺑﻌﺎﺩﺍﺕ ﺍﻟﻜﻔﺎﺭ ﺍﻟﻤﺨﺘﺼﺔ ﺑﻬﻢ؛ ﻓﻌَﻦْ ﺟَﺎﺑِﺮٍ ﻗَﺎﻝَ : ‏« ﺍﺷْﺘَﻜَﻰ ﺭَﺳُﻮﻝُ ﺍﻟﻠَّﻪِ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻓَﺼَﻠَّﻴْﻨَﺎ ﻭَﺭَﺍﺀَﻩُ ﻭَﻫُﻮَ ﻗَﺎﻋِﺪٌ، ﻭَﺃَﺑُﻮ ﺑَﻜْﺮٍ ﻳُﺴْﻤِﻊُ ﺍﻟﻨَّﺎﺱَ ﺗَﻜْﺒِﻴﺮَﻩُ، ﻓَﺎﻟْﺘَﻔَﺖَ ﺇِﻟَﻴْﻨَﺎ ﻓَﺮَﺁﻧَﺎ ﻗِﻴَﺎﻣًﺎ، ﻓَﺄَﺷَﺎﺭَ ﺇِﻟَﻴْﻨَﺎ ﻓَﻘَﻌَﺪْﻧَﺎ، ﻓَﺼَﻠَّﻴْﻨَﺎ ﺑِﺼَﻠَﺎﺗِﻪِ ﻗُﻌُﻮﺩًﺍ، ﻓَﻠَﻤَّﺎ ﺳَﻠَّﻢَ ﻗَﺎﻝَ : ﺇِﻥْ ﻛِﺪْﺗُﻢْ ﺁﻧِﻔًﺎ ﻟَﺘَﻔْﻌَﻠُﻮﻥَ ﻓِﻌْﻞَ ﻓَﺎﺭِﺱَ ﻭَﺍﻟﺮُّﻭﻡِ؛ ﻳَﻘُﻮﻣُﻮﻥَ ﻋَﻠَﻰ ﻣُﻠُﻮﻛِﻬِﻢْ ﻭَﻫُﻢْ ﻗُﻌُﻮﺩٌ، ﻓَﻠَﺎ ﺗَﻔْﻌَﻠُﻮﺍ، ﺍﺋْﺘَﻤُّﻮﺍ ﺑِﺄَﺋِﻤَّﺘِﻜُﻢْ، ﺇِﻥْ ﺻَﻠَّﻰ ﻗَﺎﺋِﻤًﺎ ﻓَﺼَﻠُّﻮﺍ ﻗِﻴَﺎﻣًﺎ، ﻭَﺇِﻥْ ﺻَﻠَّﻰ ﻗَﺎﻋِﺪًﺍ ﻓَﺼَﻠُّﻮﺍ ﻗُﻌُﻮﺩًﺍ ‏» ‏( ﺭﻭﺍﻩ ﻣﺴﻠﻢ : 413 ‏) . ﻓﺎﻟﻘﻴﺎﻡ ﺭﻛﻦ ﻣﻦ ﺃﺭﻛﺎﻥ ﺍﻟﺼﻼﺓ، ﻻ ﺗﺼﺢ ﺻﻼﺓ ﺍﻟﻔﺮﺽ ﺇﻻ ﺑﻪ ﻣﻊ ﺍﻟﻘﺪﺭﺓ، ﻭﺃﻣﺮ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﺑﺘﺮﻙ ﻗﻴﺎﻡ ﺍﻟﻤﺄﻣﻮﻣﻴﻦ ﺇﺫﺍ ﻛﺎﻥ ﺍﻹﻣﺎﻡ ﻳﺼﻠﻲ ﺟﺎﻟﺴﺎ ﻟﻌﺬﺭ ﻷﺟﻞ ﻋﺪﻡ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺑﺎﻟﻜﻔﺎﺭ ﻓﻲ ﻋﺎﺩﺍﺗﻬﻢ ﻣﻊ ﻋﻈﻤﺎﺋﻬﻢ .
ﻭﻋﻦ ﺣﺬﻳﻔﺔ ﺑﻦ ﺍﻟﻴﻤﺎﻥ : ﺳَﻤِﻌْﺖُ ﺍﻟﻨَّﺒِﻲَّ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻳَﻘُﻮﻝُ : } ﻟَﺎ ﺗَﻠْﺒَﺴُﻮﺍ ﺍﻟْﺤَﺮِﻳﺮَ ﻭَﻟَﺎ ﺍﻟﺪِّﻳﺒَﺎﺝَ، ﻭَﻟَﺎ ﺗَﺸْﺮَﺑُﻮﺍ ﻓِﻲ ﺁﻧِﻴَﺔِ ﺍﻟﺬَّﻫَﺐِ ﻭَﺍﻟْﻔِﻀَّﺔِ، ﻭَﻟَﺎ ﺗَﺄْﻛُﻠُﻮﺍ ﻓِﻲ ﺻِﺤَﺎﻓِﻬَﺎ، ﻓَﺈِﻧَّﻬَﺎ ﻟَﻬُﻢْ ﻓِﻲ ﺍﻟﺪُّﻧْﻴَﺎ ﻭَﻟَﻨَﺎ ﻓِﻲ ﺍﻟْﺂﺧِﺮَﺓِ { ‏( ﺭﻭﺍﻩ ﺍﻟﺒﺨﺎﺭﻱ : 5426 ، ﻭﻣﺴﻠﻢ : 2967 ‏) . ﻓﺒﻴﻦ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﺍﻟﺤﻜﻤﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﻬﻲ ﻭﻫﻮ ﻋﺪﻡ ﻣﺸﺎﺑﻬﺔ ﺍﻟﻜﻔﺎﺭ ﻓﻲ ﻋﺎﺩﺍﺗﻬﻢ .
ﻭﻳﺤﺮﻡ ﻓﻲ ﺣﺎﻝ ﺍﻻﺧﺘﻴﺎﺭ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺑﺎﻟﻜﻔﺎﺭ ﻓﻴﻤﺎ ﻳﺨﺘﺺ ﺑﻬﻢ ﻣﻦ ﻟﺒﺎﺱ، ﻓﻌﻦ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻠﻪ ﺑﻦ ﻋﻤﺮﻭ ﺑﻦ ﺍﻟﻌﺎﺹ ﻗﺎﻝ : ﺭﺃﻯ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻋﻠﻲّ ﺛﻮﺑﻴﻦ ﻣﻌﺼﻔﺮﻳﻦ؛ ﻓﻘﺎﻝ : ‏« ﺇﻥ ﻫﺬﻩ ﻣﻦ ﺛﻴﺎﺏ ﺍﻟﻜﻔﺎﺭ ﻓﻼ ﺗﻠﺒﺴﻬﺎ ‏» ‏( ﺭﻭﺍﻩ ﻣﺴﻠﻢ : 2077 ‏) . ﻓﻨﻬﻰ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻠﻪ ﺑﻦ ﻋﻤﺮﻭ ﻋﻦ ﻟﺒﺲ ﺍﻟﺜﻴﺎﺏ ﺍﻟﻤﺼﺒﻮﻏﺔ ﺑﺎﻟﻌﺼﻔﺮ، ﻭﻋﻠﻞ ﺍﻟﻨﻬﻲ ﺑﺄﻧﻬﺎ ﻣﻦ ﻟﺒﺎﺱ ﺍﻟﻜﻔﺎﺭ؛ ﻓﻤﻦ ﻟﺒﺴﻬﺎ ﺗﺸﺒﻪ ﺑﻬﻢ ﻓﻲ ﻟﺒﺎﺳﻬﻢ .
ﻭﻣﻤﺎ ﻳﺤﺴﻦ ﺍﻟﺘﻨﺒﻴﻪ ﻋﻨﻪ ﻓﻲ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻤﻘﺎﻡ :
ﺃﻥ ﺍﻟﺸﻲﺀ ﺇﺫﺍ ﻛﺎﻥ ﺃﺻﻠﻪ ﻣﻤﺎ ﺍﺧﺘﺺ ﺑﻪ ﺍﻟﻜﻔﺎﺭ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﺎﺩﺍﺕ ﺛﻢ ﺷﺎﻉ ﻭﺍﻧﺘﺸﺮ ﻓﻲ ﺃﻭﺳﺎﻁ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ؛ ﺯﺍﻝ ﻋﻨﻪ ﻭﺻﻒ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ؛ ﻓﻼ ﻳﺤﺮﻡ . ﺳﺌﻞ ﺍﻹﻣﺎﻡ ﻣﺎﻟﻚ ‏( ﻓﺘﺢ ﺍﻟﺒﺎﺭﻱ : 10/272 ‏) ﻋﻦ ﺍﻟﺒُﺮﻧﺲ ﻓﻘﺎﻝ : " ﻻ ﺑﺄﺱ ﺑﻪ " ، ﻗﻴﻞ : " ﻓﺈﻧﻪ ﻣﻦ ﻟﺒﻮﺱ ﺍﻟﻨﺼﺎﺭﻯ " ؛ ﻗﺎﻝ : " ﻛﺎﻥ ﻳﻠﺒﺲ ﻫﺎ ﻫﻨﺎ ." ﻓﺎﻟﺒﺮﻧﺲ ﺧﺎﺹ ﺑﺮﻫﺒﺎﻥ ﺍﻟﻨﺼﺎﺭﻯ، ﺛﻢ ﺷﺎﻉ ﻭﻟﺒﺴﻪ ﻏﻴﺮﻫﻢ، ﻓﻠﺒﺴﻪ ﺑﻌﺾ ﺍﻟﺼﺤﺎﺑﺔ، ﻣﻨﻬﻢ ﺣﺬﻳﻔﺔ ﺑﻦ ﺍﻟﻴﻤﺎﻥ ﻭﺃﻧﺲ ﺑﻦ ﻣﺎﻟﻚ؛ ﻓﺰﺍﻝ ﻋﻨﻪ ﻭﺻﻒ ﺍﺧﺘﺼﺎﺻﻪ ﺑﺎﻟﻜﻔﺎﺭ . ﻭﻋَﻦْ ﻋَﺒْﺪِ ﺍﻟﻠَّﻪِ ﺑْﻦِ ﻋُﻤَﺮَ ﺭﺿﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻨﻬﻤﺎ ﺃَﻥَّ ﺭَﺟُﻠًﺎ ﻗَﺎﻝَ : ﻳَﺎ ﺭَﺳُﻮﻝَ ﺍﻟﻠَّﻪِ ﻣَﺎ ﻳَﻠْﺒَﺲُ ﺍﻟْﻤُﺤْﺮِﻡُ ﻣِﻦْ ﺍﻟﺜِّﻴَﺎﺏِ؟ ﻗَﺎﻝَ ﺭَﺳُﻮﻝُ ﺍﻟﻠَّﻪِ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ : ‏« ﻟَﺎ ﻳَﻠْﺒَﺲُ ﺍﻟْﻘُﻤُﺺَ ﻭَﻟَﺎ ﺍﻟْﻌَﻤَﺎﺋِﻢَ ﻭَﻟَﺎ ﺍﻟﺴَّﺮَﺍﻭِﻳﻠَﺎﺕِ ﻭَﻟَﺎ ﺍﻟْﺒَﺮَﺍﻧِﺲَ ‏» ‏( ﺭﻭﺍﻩ ﺍﻟﺒﺨﺎﺭﻱ : 1542 ، ﻭﻣﺴﻠﻢ : 1177 ‏) . ﻓﺄﺑﺎﺡ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻟﺒﺲ ﺍﻟﺒﺮﻧﺲ ﻟﻐﻴﺮ ﺍﻟﻤﺤﺮﻡ، ﻣﻊ ﺃﻥ ﺃﺻﻠﻪ ﻣﻦ ﻟﺒﻮﺱ ﺭﻫﺒﺎﻥ ﺍﻟﻨﺼﺎﺭﻯ، ﻭﺍﻟﺒﺮﻧﺲ ﺛﻮﺏ ﻏﻄﺎﺀ ﺍﻟﺮﺃﺱ ﻣﻨﻪ ﻳﻠﺒﺲ ﻓﻮﻕ ﺍﻟﺜﻴﺎﺏ .
ﻗﺎﻝ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﻋﺜﻴﻤﻴﻦ ﻓﻲ ﻣﺠﻤﻮﻉ ﺍﻟﻔﺘﺎﻭﻯ ‏( 12/237 ‏) : " ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺑﺎﻟﻜﻔﺎﺭ : ﺃﻥ ﻳﻌﻤﻞ ﺍﻟﻤﺴﻠﻢ ﺷﻴﺌًﺎ ﻣﻦ ﺧﺼﺎﺋﺼﻬﻢ، ﺃﻣﺎ ﻣﺎ ﺍﻧﺘﺸﺮ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ ﻭﺻﺎﺭ ﻻ ﻳﺘﻤﻴﺰ ﺑﻪ ﺍﻟﻜﻔﺎﺭ؛ ﻓﺈﻧﻪ ﻻ ﻳﻜﻮﻥ ﺗﺸﺒﻬًﺎ، ﻓﻼ ﻳﻜﻮﻥ ﺣﺮﺍﻣًﺎ ﻣﻦ ﺃﺟﻞ ﺃﻧﻪ ﺗﺸﺒﻪ، ﺇﻻ ﺃﻥ ﻳﻜﻮﻥ ﻣﺤﺮﻣًﺎ ﻣﻦ ﺟﻬﺔ ﺃﺧﺮﻯ " ؛ ﻟﻘﺎﺀ ﺍﻟﺒﺎﺏ ﺍﻟﻤﻔﺘﻮﺡ . ﻣﺜﻞ ﺍﻵﻥ : ﻟﺒﺲ ﺍﻟﺒﻨﻄﻠﻮﻥ ﻟﻠﺮﺟﺎﻝ ﻻ ﻧﻘﻮﻝ ﻫﺬﺍ ﺗﺸﺒﻪ؛ ﻷﻧﻪ ﺻﺎﺭ ﻋﺎﺩﺓ ﻟﻠﺠﻤﻴﻊ . ﺍ . ﻫـ . ﻭﻣﻤﺎ ﺷﺎﻉ : ﻣﺎ ﺗﻠﺒﺴﻪ ﺍﻟﻌﺮﻭﺱ ﻟﻴﻠﺔ ﺯﻓﺎﻓﻬﺎ ﻣﻦ ﺛﻮﺏ ﺃﺑﻴﺾ ﻭﻃﺮﺣﺔ، ﻭﻟﻴﺲ ﻫﻮ ﻣﻦ ﻓﻌﻞ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ، ﻟﻜﻨﻪ ﺷﺎﻉ ﻓﺰﺍﻝ ﻋﻨﻪ ﻭﺻﻒ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﻭﺍﻟﻠﻪ ﺃﻋﻠﻢ .
ﻭﻣﻦ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺍﻟﻤﺤﺮﻡ :
ﺍﻟﺤﻠﻒ ﺑﻐﻴﺮ ﺍﻟﻠﻪ؛ ﻓﻌﻦ ﺍﺑْﻦَ ﻋُﻤَﺮَ ﻗَﺎﻝَ : ﻗَﺎﻝَ ﺭَﺳُﻮﻝُ ﺍﻟﻠَّﻪِ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ : ‏« ﻣَﻦْ ﻛَﺎﻥَ ﺣَﺎﻟِﻔًﺎ ﻓَﻠَﺎ ﻳَﺤْﻠِﻒْ ﺇِﻟَّﺎ ﺑِﺎﻟﻠَّﻪِ ‏» . ﻭَﻛَﺎﻧَﺖْ ﻗُﺮَﻳْﺶٌ ﺗَﺤْﻠِﻒُ ﺑِﺂﺑَﺎﺋِﻬَﺎ ﻓَﻘَﺎﻝَ : ‏« ﻟَﺎ ﺗَﺤْﻠِﻔُﻮﺍ ﺑِﺂﺑَﺎﺋِﻜُﻢْ ‏» ‏( ﺭﻭﺍﻩ ﻣﺴﻠﻢ : 1646 ‏) . ﻓﺎﻟﺤﻠﻒ ﺑﻐﻴﺮ ﺍﻟﻠﻪ ﻧﻮﻉ ﻣﻦ ﺃﻧﻮﺍﻉ ﺍﻟﺸﺮﻙ ﺍﻷﺻﻐﺮ؛ ﻓﻌﻦ ﺍﺑﻦ ﻋﻤﺮ ﺳﻤﻌﺖ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻳﻘﻮﻝ : ‏« ﻣﻦ ﺣﻠﻒ ﺑﻐﻴﺮ ﺍﻟﻠﻪ ﻓﻘﺪ ﻛﻔﺮ ‏» ﺃﻭ ‏« ﺃﺷﺮﻙ ‏» ‏( ﺭﻭﺍﻩ ﺍﻟﺘﺮﻣﺬﻱ : 1535 ، ﻭﻗﺎﻝ ﺣﺪﻳﺚ ﺣﺴﻦ ‏) .
ﻭﺍﻟﺸﺮﻙ ﺍﻷﺻﻐﺮ ﺃﻋﻈﻢ ﺇﺛﻤًﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﻜﺒﻴﺮﺓ، ﻓﺎﻟﺤﻠﻒ ﺑﺎﻟﻠﻪ ﻛﺎﺫﺑًﺎ ﻫﻲ ﺍﻟﻴﻤﻴﻦ ﺍﻟﻐﻤﻮﺱ، ﻭﻫﻲ ﻣﻦ ﺍﻟﻜﺒﺎﺋﺮ؛ ﻓﻌَﻦْ ﻋَﺒْﺪِ ﺍﻟﻠَّﻪِ ﺑْﻦِ ﻋَﻤْﺮٍﻭ، ﻋَﻦْ ﺍﻟﻨَّﺒِﻲِّ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻗَﺎﻝَ : ‏« ﺍﻟْﻜَﺒَﺎﺋِﺮُ : ﺍﻟْﺈِﺷْﺮَﺍﻙُ ﺑِﺎﻟﻠَّﻪِ ﻭَﻋُﻘُﻮﻕُ ﺍﻟْﻮَﺍﻟِﺪَﻳْﻦِ ﻭَﻗَﺘْﻞُ ﺍﻟﻨَّﻔْﺲِ ﻭَﺍﻟْﻴَﻤِﻴﻦُ ﺍﻟْﻐَﻤُﻮﺱُ ‏» ‏( 6675 ‏) ، ﻭﻣﻊ ﺫﻟﻚ ﻳﺮﻯ ﺍﻟﺼﺤﺎﺑﺔ ﺃﻥ ﺍﻟﺤﻠﻒ ﺑﺎﻟﻠﻪ ﻛﺎﺫﺑًﺎ ﻭﻫﻮ ﻛﺒﻴﺮﺓ ﺃﺧﻒ ﺇﺛﻤًﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﺤﻠﻒ ﺑﻐﻴﺮ ﺍﻟﻠﻪ ﺻﺎﺩﻗًﺎ؛ ﻓﻌَﻦ ﻭَﺑَﺮَﺓَ ﺑﻦ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﺮﺣﻤﻦ ﻗَﺎﻝَ : ﻗَﺎﻝَ ﻋَﺒْﺪُ ﺍﻟﻠَّﻪِ : ﻟَﺎ ﺃَﺩْﺭِﻱ ﺍﺑْﻦَ ﻣَﺴْﻌُﻮﺩٍ ﺃَﻭِ ﺍﺑْﻦَ ﻋُﻤَﺮَ " ﻟِﺄَﻥْ ﺃَﺣْﻠِﻒَ ﺑِﺎﻟﻠَّﻪِ ﻛَﺎﺫِﺑًﺎ ﺃَﺣَﺐُّ ﺇِﻟَﻲَّ ﻣِﻦْ ﺃَﻥْ ﺃَﺣْﻠِﻒَ ﺑِﻐَﻴْﺮِﻩِ ﺻَﺎﺩِﻗًﺎ " ‏( ﺭﻭﺍﻩ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﺮﺯﺍﻕ : 15929 ﺑﺈﺳﻨﺎﺩ ﺻﺤﻴﺢ ‏) .
ﻻ ﻳﺸﺘﺮﻁ ﻓﻲ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﻗﺼﺪ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ، ﻓﺈﺫﺍ ﻛﺎﻥ ﺍﻟﻔﻌﻞ ﻣﻦ ﺧﺼﺎﺋﺺ ﺍﻟﻜﻔﺎﺭ ﻓﻬﻮ ﺗﺸﺒﻪ ﻣﻨﻬﻲ ﻋﻨﻪ، ﻭﻟﻮ ﻣﻦ ﻏﻴﺮ ﻧﻴﺔ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ؛ ﻓﻔﻲ ﺣﺪﻳﺚ ﻋَﻤْﺮُﻭ ﺑْﻦ ﻋَﺒَﺴَﺔَ ﺍﻟﺴُّﻠَﻤِﻲُّ ﻗَﺎﻝَ ﻟﻪ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ : ‏« ﺻَﻞِّ ﺻَﻠَﺎﺓَ ﺍﻟﺼُّﺒْﺢِ ﺛُﻢَّ ﺃَﻗْﺼِﺮْ ﻋَﻦْ ﺍﻟﺼَّﻠَﺎﺓِ ﺣَﺘَّﻰ ﺗَﻄْﻠُﻊَ ﺍﻟﺸَّﻤْﺲُ ﺣَﺘَّﻰ ﺗَﺮْﺗَﻔِﻊَ، ﻓَﺈِﻧَّﻬَﺎ ﺗَﻄْﻠُﻊُ ﺣِﻴﻦَ ﺗَﻄْﻠُﻊُ ﺑَﻴْﻦَ ﻗَﺮْﻧَﻲْ ﺷَﻴْﻄَﺎﻥٍ، ﻭَﺣِﻴﻨَﺌِﺬٍ ﻳَﺴْﺠُﺪُ ﻟَﻬَﺎ ﺍﻟْﻜُﻔَّﺎﺭُ، ﺛُﻢَّ ﺻَﻞِّ ﻓَﺈِﻥَّ ﺍﻟﺼَّﻠَﺎﺓَ ﻣَﺸْﻬُﻮﺩَﺓٌ ﻣَﺤْﻀُﻮﺭَﺓٌ ﺣَﺘَّﻰ ﻳَﺴْﺘَﻘِﻞَّ ﺍﻟﻈِّﻞُّ ﺑِﺎﻟﺮُّﻣْﺢِ، ﺛُﻢَّ ﺃَﻗْﺼِﺮْ ﻋَﻦْ ﺍﻟﺼَّﻠَﺎﺓِ، ﻓَﺈِﻥَّ ﺣِﻴﻨَﺌِﺬٍ ﺗُﺴْﺠَﺮُ ﺟَﻬَﻨَّﻢُ، ﻓَﺈِﺫَﺍ ﺃَﻗْﺒَﻞَ ﺍﻟْﻔَﻲْﺀُ ﻓَﺼَﻞِّ ﻓَﺈِﻥَّ ﺍﻟﺼَّﻠَﺎﺓَ ﻣَﺸْﻬُﻮﺩَﺓٌ ﻣَﺤْﻀُﻮﺭَﺓٌ ﺣَﺘَّﻰ ﺗُﺼَﻠِّﻲَ ﺍﻟْﻌَﺼْﺮَ، ﺛُﻢَّ ﺃَﻗْﺼِﺮْ ﻋَﻦْ ﺍﻟﺼَّﻠَﺎﺓِ ﺣَﺘَّﻰ ﺗَﻐْﺮُﺏَ ﺍﻟﺸَّﻤْﺲُ، ﻓَﺈِﻧَّﻬَﺎ ﺗَﻐْﺮُﺏُ ﺑَﻴْﻦَ ﻗَﺮْﻧَﻲْ ﺷَﻴْﻄَﺎﻥٍ، ﻭَﺣِﻴﻨَﺌِﺬٍ ﻳَﺴْﺠُﺪُ ﻟَﻬَﺎ ﺍﻟْﻜُﻔَّﺎﺭُ ‏» ‏( ﺭﻭﺍﻩ ﻣﺴﻠﻢ : 832 ‏) .
ﻓﻨﻬﻰ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻋﻦ ﺍﻟﺼﻼﺓ ﻋﻨﺪ ﻃﻠﻮﻉ ﺍﻟﺸﻤﺲ ﻭﻋﻨﺪ ﻏﺮﻭﺑﻬﺎ، ﺣﺘﻰ ﻻ ﻳﺘﺸﺒﻪ ﺍﻟﻤﺴﻠﻢ ﺑﺎﻟﻜﻔﺎﺭ ﻓﻲ ﺻﻼﺗﻪ، ﻣﻊ ﺃﻧﻪ ﻻ ﻳﺘﺼﻮﺭ ﻗﺼﺪ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺑﺎﻟﻜﻔﺎﺭ؛ ﻓﺼﻼﺓ ﺍﻟﻤﺴﻠﻢ ﻟﻠﻪ ﻭﺻﻼﺗﻬﻢ ﻟﻐﻴﺮ ﺍﻟﻠﻪ، ﻭﺭﺑﻤﺎ ﻳﺠﻬﻞ ﺍﻟﻤﺼﻠﻲ ﺍﻟﺤﻜﻤﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﻬﻲ ﻋﻦ ﺍﻟﺼﻼﺓ ﻋﻨﺪ ﻃﻠﻮﻉ ﺍﻟﺸﻤﺲ ﻭﻋﻨﺪ ﻏﺮﻭﺑﻬﺎ ﻭﻳﻤﻨﻊ ﻣﻦ ﺫﻟﻚ . ﻟﻜﻦ ﺍﻟﺜﻮﺍﺏ ﻭﺍﻟﻌﻘﺎﺏ ﻋﻠﻰ ﻗﺼﺪ ﺍﻟﻘﻠﺐ ﻓﻴﻘﺎﻝ ﺍﻟﻔﻌﻞ ﺗﺸﺒﻪ ﻭﻳﻨﻬﻰ ﻋﻨﻪ، ﻟﻜﻦ ﻟﻮ ﻭﻗﻊ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﻣﻦ ﺟﺎﻫﻞ ﻣﻦ ﻏﻴﺮ ﻗﺼﺪ ﻓﻼ ﺇﺛﻢ ﻋﻠﻴﻪ، ﻟﻜﻦ ﻳﺠﺐ ﻋﻠﻴﻪ ﺃﻥ ﻳﻘﻠﻊ ﻋﻨﻪ ﻣﺘﻰ ﻣﺎ ﻧﺒﻪ ﻋﻠﻴﻪ .
ﻟﻴﺲ ﻣﻦ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺍﻟﻤﺤﺮﻡ ﺗﻌﻠﻢ ﻟﻐﺔ ﺍﻟﻜﻔﺎﺭ ﻟﻠﺤﺎﺟﺔ، ﻓﺄﻣﺮ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﺯﻳﺪ ﺑﻦ ﺛﺎﺑﺖ ﺃﻥ ﻳﺘﻌﻠﻢ ﻟﻐﺔ ﺍﻟﻴﻬﻮﺩ . ﻭﻟﻴﺲ ﻣﻦ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺍﻟﻤﺤﺮﻡ ﺍﻻﺳﺘﻔﺎﺩﺓ ﻣﻦ ﻋﻠﻮﻣﻬﻢ ﻭﺻﻨﺎﻋﺎﺗﻬﻢ، ﻓﺤﻔﺮ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﺍﻟﺨﻨﺪﻕ ﺑﺈﺷﺎﺭﺓ ﺳﻠﻤﺎﻥ ﺍﻟﻔﺎﺭﺳﻲ، ﻭﻟﻢ ﻳﻜﻦ ﺫﻟﻚ ﻣﻌﺮﻭﻓﺎ ﻋﻨﺪ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ، ﻭﻛﺎﻧﺖ ﺣﻮﺍﺋﺞ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ ﻣﻦ ﻟﺒﺎﺱ ﻭﻏﻴﺮﻩ ﺗﺠﻠﺐ ﻣﻦ ﺍﻟﺸﺎﻡ ﻭﻣﻦ ﺍﻟﻴﻤﻦ ﻭﻛﺎﻧﺘﺎ ﺑﻼﺩ ﻛﻔﺮ .
ﺍﻟﺨﻄﺒﺔ ﺍﻟﺜﺎﻧﻴﺔ
ﻣﻦ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺍﻟﻤﺤﺮﻡ :
ﺗﺸﺒﻪ ﺍﻟﺮﺟﺎﻝ ﺑﺎﻟﻨﺴﺎﺀ ﻭﺗﺸﺒﻪ ﺍﻟﻨﺴﺎﺀ ﺑﺎﻟﺮﺟﺎﻝ؛ ﻓﻌَﻦْ ﺍﺑْﻦِ ﻋَﺒَّﺎﺱٍ ﺭﺿﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻨﻬﻤﺎ ﻗَﺎﻝَ : " ﻟَﻌَﻦَ ﺭَﺳُﻮﻝُ ﺍﻟﻠَّﻪِ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﺍﻟْﻤُﺘَﺸَﺒِّﻬِﻴﻦَ ﻣِﻦْ ﺍﻟﺮِّﺟَﺎﻝِ ﺑِﺎﻟﻨِّﺴَﺎﺀِ، ﻭَﺍﻟْﻤُﺘَﺸَﺒِّﻬَﺎﺕِ ﻣِﻦْ ﺍﻟﻨِّﺴَﺎﺀِ ﺑِﺎﻟﺮِّﺟَﺎﻝِ " ‏( ﺭﻭﺍﻩ ﺍﻟﺒﺨﺎﺭﻱ : 5885 ‏) . ﻓﻴﺤﺮﻡ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺮﺟﻞ ﺃﻥ ﻳﺘﺸﺒﻪ ﺑﺎﻟﻨﺴﺎﺀ، ﻭﻳﺤﺮﻡ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ ﺃﻥ ﺗﺘﺸﺒﻪ ﺑﺎﻟﺮﺟﺎﻝ ﺑﺼﻔﺔ ﺍﻟﻠﺒﺎﺱ، ﺇﻻ ﺇﺫﺍ ﻛﺎﻧﺖ ﻋﺎﺩﺓ ﺍﻟﺒﻠﺪ ﻻ ﺗﻔﺮﻕ ﺑﻴﻦ ﻟﺒﺎﺱ ﺍﻟﺮﺟﻞ ﻭﺍﻟﻤﺮﺃﺓ ﻓﻲ ﺻﻔﺔ ﺗﻔﺼﻴﻠﻪ ﻛﻌﺎﺩﺓ ﺑﻌﺾ ﺑﻼﺩ ﺍﻟﻌﺠﻢ، ﻭﻟﻴﺲ ﻣﻦ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺑﺎﻟﺮﺟﺎﻝ ﻟﺒﺲ ﺍﻟﻠﻮﻥ ﺍﻷﺑﻴﺾ ﺑﺎﻟﻨﺴﺒﺔ ﻟﻠﻨﺴﺎﺀ . ﻭﻛﺬﻟﻚ ﻳﺤﺮﻡ ﻋﻠﻰ ﻛﻞ ﻭﺍﺣﺪ ﻣﻨﻬﻤﺎ ﺃﻥ ﻳﺘﺸﺒﻪ ﺑﺎﻵﺧﺮ ﺑﺎﻟﻜﻼﻡ ﻭﺍﻟﻤﺸﻲ ﻭﻛﺬﻟﻚ ﺍﻟﺰﻳﻨﺔ، ﻓﻴﺤﺮﻡ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺮﺟﺎﻝ ﺍﺳﺘﺨﺪﺍﻡ ﺍﻟﺰﻳﻨﺔ ﺍﻟﻤﺨﺘﺼﺔ ﺑﺎﻟﻤﺮﺃﺓ ﻣﻦ ﻣﻜﻴﺎﺝ ﻭﻏﻴﺮﻩ . ﻭﺑﺬﻟﻚ ﻳﺘﺒﻦ ﻟﻨﺎ ﺣﻜﻢ ﻇﻬﻮﺭ ﺑﻌﺾ ﺍﻟﺮﺟﺎﻝ ﺑﻤﻈﻬﺮ ﺍﻣﺮﺃﺓ، ﻭﻇﻬﻮﺭ ﺑﻌﺾ ﺍﻟﻨﺴﺎﺀ ﺑﻤﻈﻬﺮ ﺭﺟﻞ ﻓﻲ ﺑﻌﺾ ﺍﻟﺘﻤﺜﻴﻠﻴﺎﺕ، ﻭﻣﺤﺎﻛﺎﺓ ﺫﻟﻚ ﺑﺎﻟﺼﻮﺕ ﻭﺍﻟﻠﺒﺎﺱ ﻭﺍﻟﺰﻳﻨﺔ .
ﻭﻣﻦ ﺍﻟﺨﻄﺄ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﻘﻊ ﻓﻴﻪ ﺍﻟﺒﻌﺾ :
ﺇﻟﺒﺎﺱ ﺍﻟﺬﻛﻮﺭ ﺍﻟﻤﻼﺑﺲ ﺍﻟﺨﺎﺻﺔ ﺑﺎﻹﻧﺎﺙ ﺃﻭ ﺍﻟﻌﻜﺲ، ﻭﻫﺬﺍ ﻣﻦ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺍﻟﻤﺤﺮﻡ؛ ﻓﺎﻟﻘﺎﻋﺪﺓ ﻋﻨﺪ ﺑﻌﺾ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﻌﻠﻢ ﻓﻲ ﺑﺎﺏ ﺍﻟﻠﺒﺎﺱ : ﺃﻥ ﻣﺎ ﺣﺮﻡ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻜﺒﻴﺮ ﻭﺟﺐ ﺗﺠﻨﻴﺒﻪ ﺍﻟﺼﻐﻴﺮ، ﻭﺩﻟﻴﻞ ﺫﻟﻚ ﺣﺪﻳﺚ ﺃﺑﻲ ﻣﻮﺳﻰ ﺍﻷﺷﻌﺮﻱ، ﺃﻥ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻗﺎﻝ : ‏« ﺣﺮﻡ ﻟﺒﺎﺱ ﺍﻟﺤﺮﻳﺮ ﻭﺍﻟﺬﻫﺐ ﻋﻠﻰ ﺫﻛﻮﺭ ﺃﻣﺘﻲ ﻭﺃﺣﻞ ﻹﻧﺎﺛﻬﻢ ‏» ‏( ﺭﻭﺍﻩ ﺍﻟﺘﺮﻣﺬﻱ : 1720 ، ﻭﻗﺎﻝ ﻫﺬﺍ ﺣﺪﻳﺚ ﺣﺴﻦ ﺻﺤﻴﺢ ‏) . ﻓﻌﻠﻖ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﺍﻟﺤﻜﻢ ﺑﺎﻟﺬﻛﻮﺭ ﻭﺍﻹﻧﺎﺙ، ﻭﻟﻢ ﻳﻌﻠﻘﻪ ﺑﺎﻟﺮﺟﻞ ﻭﺍﻟﻤﺮﺃﺓ، ﻟﻜﻦ ﺍﻟﺤﻜﻢ ﻣﺘﻮﺟﻪ ﻋﻠﻰ ﺍﻷﻫﻞ ﻓﺎﻟﺼﻐﻴﺮ ﻟﻴﺲ ﻣﻜﻠﻔﺎ .
ﻭﻣﻦ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺍﻟﻤﻨﻬﻲ ﻋﻨﻪ :
ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺑﺎﻟﻔﺴﺎﻕ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ؛ ﻟﻌﻤﻮﻡ ﺣﺪﻳﺚ ﻣﻦ ﺗﺸﺒﻪ ﺑﻘﻮﻡ ﻓﻬﻮ ﻣﻨﻬﻢ .
ﻭﻣﻦ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺍﻟﻤﻨﻬﻲ ﻋﻨﻪ : ﻣﺤﺎﻛﺎﺓ ﺍﻟﺒﻬﺎﺋﻢ ﻭﺗﻘﻠﻴﺪﻫﺎ ﺑﺎﻟﺼﻮﺕ ﺃﻭ ﺑﺤﺮﻛﺎﺗﻬﺎ ﺃﻭ ﻏﻴﺮ ﺫﻟﻚ؛ ﻗﺎﻝ ﺷﻴﺦ ﺍﻹﺳﻼﻡ ﺍﺑﻦ ﺗﻴﻤﻴﺔ ﻓﻲ ﻣﺠﻤﻮﻉ ﺍﻟﻔﺘﺎﻭﻯ ‏( 32/256 257- ‏) : " ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺑﺎﻟﺒﻬﺎﺋﻢ ﻓﻲ ﺍﻷﻣﻮﺭ ﺍﻟﻤﺬﻣﻮﻣﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﺸﺮﻉ ﻣﺬﻣﻮﻡ ﻣﻨﻬﻲ ﻋﻨﻪ، ﻓﻲ ﺃﺻﻮﺍﺗﻬﺎ ﻭﺃﻓﻌﺎﻟﻬﺎ ﻭﻧﺤﻮ ﺫﻟﻚ، ﻣﺜﻞ ﺃﻥ ﻳﻨﺒﺢ ﻧﺒﻴﺢ ﺍﻟﻜﻼﺏ ﺃﻭ ﻳﻨﻬﻖ ﻧﻬﻴﻖ ﺍﻟﺤﻤﻴﺮ ﻭﻧﺤﻮ ﺫﻟﻚ، ﻓﻨﻬﻲ ﺍﻟﺸﺎﺭﻉ ﻋﻦ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺑﺎﻵﺩﻣﻴﻴﻦ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﺟﻨﺴﻬﻢ ﻧﺎﻗﺺ؛ ﻛﺎﻟﺘﺸﺒﻪ ﺑﺎﻷﻋﺮﺍﺏ ﻭﺑﺎﻷﻋﺎﺟﻢ، ﻭﺑﺄﻫﻞ ﺍﻟﻜﺘﺎﺏ ﻭﻧﺤﻮ ﺫﻟﻚ ﻓﻲ ﺃﻣﻮﺭ ﻣﻦ ﺧﺼﺎﺋﺼﻬﻢ، ﻓﻜﻴﻒ ﻳﻜﻮﻥ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺑﻨﻔﺲ ﺍﻟﺒﻬﺎﺋﻢ ﻓﻴﻤﺎ ﻫﻲ ﻣﺬﻣﻮﻣﺔ، ﺑﻞ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻘﺎﻋﺪﺓ ﺗﻘﺘﻀﻲ ﺑﻄﺮﻳﻖ ﺍﻟﺘﻨﺒﻴﻪ ﺍﻟﻨﻬﻲ ﻋﻦ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺑﺎﻟﺒﻬﺎﺋﻢ ﻣﻄﻠﻘًﺎ ﻓﻴﻤﺎ ﻫﻮ ﻣﻦ ﺧﺼﺎﺋﺼﻬﺎ، ﻭﺇﻥ ﻟﻢ ﻳﻜﻦ ﻣﺬﻣﻮﻣًﺎ ﺑﻌﻴﻨﻪ ﻷﻥ ﺫﻟﻚ ﻳﺪﻋﻮ ﺇﻟﻰ ﻓﻌﻞ ﻣﺎ ﻫﻮ ﻣﺬﻣﻮﻡ ﺑﻌﻴﻨﻪ، ﺇﺫ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻌﻠﻮﻡ ﺃﻥ ﻛﻮﻥ ﺍﻟﺸﺨﺺ ﺃﻋﺮﺍﺑﻴًّﺎ ﺃﻭ ﻋﺠﻤﻴًّﺎ ﺧﻴﺮٌ ﻣﻦ ﻛﻮﻧﻪ ﻛﻠﺒًﺎ ﺃﻭ ﺣﻤﺎﺭًﺍ ﺃﻭ ﺧﻨﺰﻳﺮًﺍ، ﻓﺈﺫﺍ ﻭﻗﻊ ﺍﻟﻨﻬﻲ ﻋﻦ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺑﻬﺬﺍ ﺍﻟﺼﻨﻒ ﻣﻦ ﺍﻵﺩﻣﻴﻴﻦ ﻓﻲ ﺧﺼﺎﺋﺼﻪ ﻟﻜﻮﻥ ﺫﻟﻚ ﺗﺸﺒﻬًﺎ ﻓﻴﻤﺎ ﻳﺴﺘﻠﺰﻡ ﺍﻟﻨﻘﺺ ﻭﻳﺪﻋﻮ ﺇﻟﻴﻪ؛ ﻓﺎﻟﺘﺸﺒﻪ ﺑﺎﻟﺒﻬﺎﺋﻢ ﻓﻴﻤﺎ ﻫﻮ ﻣﻦ ﺧﺼﺎﺋﺼﻬﺎ ﺃﻭﻟﻰ ﺃﻥ ﻳﻜﻮﻥ ﻣﺬﻣﻮﻣًﺎ ﻭﻣﻨﻬﻴًّﺎ ﻋﻨﻪ .
ﻻ ﺑﺪ ﺃﻥ ﻧﻔﺮﻕ ﺑﻴﻦ ﺃﻣﺮﻳﻦ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺑﺎﻟﻜﻔﺎﺭ ﻭﺑﻴﻦ ﻣﺨﺎﻟﻔﺔ ﺍﻟﻜﻔﺎﺭ :
ﻓﺎﻟﺘﺸﺒﻪ ﺑﺎﻟﻜﻔﺎﺭ ﻫﻮ ﺃﻥ ﻳﺘﺸﺒﻪ ﺍﻟﻤﺴﻠﻢ ﺃﻭ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﺔ ﺑﺸﻲﺀ ﻣﻦ ﺧﺼﺎﺋﺺ ﺍﻟﻜﻔﺎﺭ، ﻓﻴﻈﻨﻪ ﺍﻟﻈﺎﻥُّ ﻣﻨﻬﻢ، ﻭﺍﻷﺻﻞ ﻓﻲ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ ﺍﻟﺘﺤﺮﻳﻢ، ﺃﻣﺎ ﺍﻟﻤﺨﺎﻟﻔﺔ ﻓﻬﻲ ﻋﻜﺲ ﺍﻟﺘﺸﺒﻪ، ﻓﻴﻘﺼﺪ ﺍﻟﻤﺴﻠﻢ ﻭﺍﻟﻤﺴﻠﻤﺔ ﻓﻌﻼ ﻻ ﻳﻔﻌﻠﻪ ﺍﻟﻜﻔﺎﺭ، ﻓﻴﻔﻌﻠﻪ ﻣﺨﺎﻟﻔﺔ ﻟﻬﻢ، ﻛﺘﻐﻴﻴﺮ ﺍﻟﺸﻴﺐ ﺑﻐﻴﺮ ﺍﻟﺴﻮﺍﺩ، ﻭﺍﻷﺻﻞ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺨﺎﻟﻔﺔ ﺍﻻﺳﺘﺤﺒﺎﺏ، ﻭﺳﻴﺄﺗﻲ ﺍﻟﻜﻼﻡ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺨﺎﻟﻔﺔ ﻓﻲ ﺟﻤﻌﺔ ﻗﺎﺩﻣﺔ ﺇﻥ ﺷﺎﺀ ﺍﻟﻠﻪ .
ﺃﺣﻤﺪ ﺍﻟﺰﻭﻣﺎﻥ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ibda3arab.probb.org
AmEeR-dEsigN
عضو مبتدئ .
avatar

مشاركاتي : 112
نقاط النشاط : : 4967
السٌّمعَة : 1

مُساهمةموضوع: رد: [خطبة] أهم مسائل التشبه   الأحد أبريل 10, 2016 4:40 am

ﺟﺰﺍﺍﺍﺍﻙ ﺍﻝﻟﻪ ﺧﻴﺮﺍ .. ﻋﻠﻰ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻤﺠﻬﻮﺩ ﺍﻟﺮﺍﺋــﻊ ..
ﺑــﺎﺭﻙ ﺍﻟﻠﻪ ﻓﻴــﻚ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﻮﺿـــﻮﻉ ..
ﺍﻟﻰ ﺍﻷﻣـــﺎﻡ ..
ﻻﺗﺒـﺨﻞ ﻋﻠﻴــﻨﺎ ﺑﺠـــﺪﻳــﺪﻙ ..
ﻭ ﺗﻘـﺒﻞ ﻣﺮﻭﺭﻳـ ..
ﺗﺤﻴﺎﺗﻲ ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
روضة الإيمان
عضو مبتدئ .
avatar

مشاركاتي : 71
نقاط النشاط : : 2435
السٌّمعَة : 10
العمر : 30

مُساهمةموضوع: رد: [خطبة] أهم مسائل التشبه   الثلاثاء أبريل 12, 2016 3:05 am

ﺍﻟﺴﻼﻡ ﻋﻠﻴﻜﻢ ﻭﺭﺣﻤﺔ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﺑﺮﻛﺎﺗﻪ
ﺃﻟﻒ ﺷﻜﺮ ﻟﻚَ ﻋﻠﻰ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻤﻮﺿﻮﻉ ﺍﻟﻤﻤﻴﺰ ﻭ ﺍﻟﻤﻌﻠﻮﻣﺎﺕ ﺍﻟﻘﻴﻤﺔ
ﺇﻧـﺠﺎﺯ ﺃﻛﺜﺮ ﺭﺍﺋــــــﻊ
ﻟﻜﻦ ﺃﺭﺟﻮ ﻣﻨﻚَ ﻋﺪﻡ ﺍﻟﺘﻮﻗﻒ ﻋﻨﺪ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺤﺪ
ﻣـﻨﺘﻈﺮﻳﻦ ﺍﺑﺪﺍﻋﺘــــــﻚ
ﺩﻣﺘـ ﻭﺩﺍﻡ ﺗﺄﻟﻘـﻚ
ﺗﺤﻴﺎﺗــﻲ








روضــــــة الإيمان





اللَهّمَ بَلْغْنا رَمَضَان


هذه الحياة ، لا خير لنا فيها - اما الآخـــرة فهي الخير كله - فكيف لنا ترك الخير والتمسك بالفاني
#إعقلها_يا_إنسان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ibda3arab.probb.org
فارس الابداع
عضو مؤسس
عضو مؤسس
avatar

مشاركاتي : 361
نقاط النشاط : : 7646
السٌّمعَة : 15
العمر : 20

مُساهمةموضوع: رد: [خطبة] أهم مسائل التشبه   الثلاثاء أبريل 12, 2016 3:43 am

ﻛﻞ ﺍﻟﺸﻜﺮ ﻟﻜـِ ﻭﻟﻬﺬﺍ ﺍﻟﻤﺮﻭﺭ ﺍﻟﺠﻤﻴﻞ
ﺍﻟﻠﻪ ﻳﻌﻄﻴﻜـِ ﺍﻟﻌﺎﻓﻴﻪ ﻳﺎﺭﺏ
ﺧﺎﻟﺺ ﻣﻮﺩﺗﻰ ﻟﻜـِ






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ibda3arab.probb.org
Mr ShIfOo
مدير تنفيذي
avatar

مشاركاتي : 115
نقاط النشاط : : 2493
السٌّمعَة : 10

مُساهمةموضوع: رد: [خطبة] أهم مسائل التشبه   الأربعاء أبريل 13, 2016 6:18 am

ﺟﺰﺍﻙ ﺍﻟﻠﻪ ﺧﻴﺮﺍ ﺃﺧﻲ ﺍﻟﻜﺮﻳﻢ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻨﻘﻞ ﺍﻟﻄﻴﺐ ..
ﺳﺪﺩ ﺍﻟﻤﻮﻟﻰ ﺧﻄﺎﻛﻢ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فارس الابداع
عضو مؤسس
عضو مؤسس
avatar

مشاركاتي : 361
نقاط النشاط : : 7646
السٌّمعَة : 15
العمر : 20

مُساهمةموضوع: رد: [خطبة] أهم مسائل التشبه   الخميس أبريل 14, 2016 2:30 pm

ﻛﻞ ﺍﻟﺸﻜﺮ ﻟﻜـِ ﻭﻟﻬﺬﺍ ﺍﻟﻤﺮﻭﺭ ﺍﻟﺠﻤﻴﻞ
ﺍﻟﻠﻪ ﻳﻌﻄﻴﻜـِ ﺍﻟﻌﺎﻓﻴﻪ ﻳﺎﺭﺏ
ﺧﺎﻟﺺ ﻣﻮﺩﺗﻰ ﻟﻜـِ






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ibda3arab.probb.org
نديم
عضو مبتدئ .
avatar

مشاركاتي : 61
نقاط النشاط : : 2413
السٌّمعَة : 10

مُساهمةموضوع: رد: [خطبة] أهم مسائل التشبه   الجمعة أبريل 15, 2016 7:21 pm

ﺟﺰﻳﺖ ﺧﻴﺮﺍ ﻭ ﺟﻌﻠﻪ ﺍﻟﻠﻪ ﺑﻤﻴﺰﺍﻥ ﺣﺴﻨﺎﺗﻚ
ﻣﺠﻬﻮﻭﻭﺩ ﺭﺍﺍﺍﺍﺋﻊ ,,,
ﺗﻘﺒﻞ ﻣﺮﻭﺭﻱ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
αττяαcτɪvє sмɪℓє
عضو جديد


مشاركاتي : 34
نقاط النشاط : : 2441
السٌّمعَة : 0

مُساهمةموضوع: رد: [خطبة] أهم مسائل التشبه   الثلاثاء أبريل 19, 2016 7:03 pm

بارك الله فيك اخي
وجزاك الله خيراً
وجعله في
موازين
حسناتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سمو الأميرة
مدير عام
avatar

مشاركاتي : 75
نقاط النشاط : : 2419
السٌّمعَة : 10
العمر : 32

مُساهمةموضوع: رد: [خطبة] أهم مسائل التشبه   الخميس أبريل 21, 2016 12:41 pm

يعطيك العافية علي الطرح الآكثر من رائع







[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
ســــمو الأميرة
إ د ا ر ة عـ ـــا مـــ ـة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ﺭﺳﺎﻡ ﻗﻠﻮﺏ
عضو جديد
avatar

مشاركاتي : 29
نقاط النشاط : : 2373
السٌّمعَة : 10

مُساهمةموضوع: رد: [خطبة] أهم مسائل التشبه   الأحد أبريل 24, 2016 5:53 pm

موضوع رائع جداً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
[خطبة] أهم مسائل التشبه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ابداع العرب :: الركن الإسلامي :: الرسائل الإسلامية-
انتقل الى: